لعلي لم أكن الوحيد المستمتع بتجسيد كل معاني الطموح والارادة والرغبة في النجاح وانا أشاهد أول انسان بشري في الكرة الارضية ، يحطم رقم قياسي في قفزة سقوط حر من الفضاء الواسع صوب الارض .

بالتاكيد نفس المشاعر انتابت الملايين ونحن نشاهد لقطة قفز المغامر النمساوي فيليكس بومجارتنر (43 عاما) من بالون يحلق على ارتفاع 38 كيلومترا فوق سطح الأرض قرب الحدود العليا للغلاف الجوي امس الأحد ، ليحطم ثلاثة أرقام قياسية بينها الرقم القياسي لأعلى ارتفاع للقفز الحر بالمظلة حسبما قال رعاة المشروع .

وذكر الموقع الإلكتروني الخاص بالمشروع أن جسد بومجارتنر اخترق الغلاف الجوي بسرعات بلغ أقصاها 700 ميل في الساعة ليحقق على ما يبدو هدفا آخر من أهدافه وهو أن يصبح أول إنسان يحطم حاجز الصوت في سقوط حر ، وبالفعل قفز فيليكس من فوق لوح في حجم لوح التزلج يمتد خارج كبسولة مصنوعة من الألياف الزجاجية والإكريليك يبلغ طولها 11 قدما (3.3 متر) وعرضها ثمانية أقدام (2.4 متر) والتي حملها بالون ضخم إلى ارتفاع 128 ألف قدم.

موقعه الرسمي

http://www2.felixbaumgartner.com/,

شاهد الفيديو –

تحطيم حاجز الصوت .. في قفزة مباشرة من الفضاء صوب الارض

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY